ميناء الملك عبدالله

من هنا يمكنكم أضافة معلومة جديدة أو تعديل معلومة خاطئة. توثيق طلب التعديل بمرجع سيجعل احتمالية ظهور التعديل أعلى.




 




captcha


ميناء الملك عبدالله

تحت الإنشاء KingAbdullahSeaport

إحصائيات المشروع

الميزانية

3,528,000,000 ريال

بداية التنفيذ

01-04-2010

نهاية التنفيذ

30-06-2020

المدينة، المنطقة

تحرير

علي الزهراني

يعتبر ميناء الملك عبد الله أحدث ميناء تجاري متكامل الخدمات في المملكة العربية السعودية والمنطقة، ويقع في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية غرب السعودية. ويتميّز هذا الميناء التجاري بموقعه الجغرافي الاستراتيجي وخدماته المتكاملة من خلال استخدام أحدث التقنيات على أيدي أخصائيّين متمرّسين في هذا المجال.

كما يعتبر ميناء الملك عبد الله أوّل منفذ حيويّ على المستوى الوطني يمتلكه القطاع الخاص وتديره جهة تنظيميّة واحدة، ممّا سيعزّز حتما موقعه على خريطة الموانئ العالمية كنموذج رائد في إدارة الأعمال البحرية في المملكة العربية السعودية.

تستهدف الخطة التشغيلية للميناء الوصول إلى 20 ألف حاوية بحلول عام 2020، مما يؤهله أن يكون ضمن أكبر 10 موانئ في العالم.

استطاع الميناء منذ بدء تشغيله مطلع عام 2014 نقل نصف مليون حاوية. مع استمرار أعمال التوسع التي تستهدف الوصول إلى طاقة استيعابية تصل إلى 4 ملايين حاوية بنهاية العام 2016م. ويتضمن الميناء مقرات إدارة حرس الحدود وإدارة الجمارك، وهيئة الغذاء والدواء، بما في ذلك المختبرات ومرافق تفتيش العينات، وغيرها من الجهات الحكومية ذات العلاقة، وهو بوابة لأسواق العالم العربي ونقطة وصول لأكبر أسواق المنطقة وهي المملكة العربية السعودية.

يمتد الميناء على مساحة 14 مليون متر مربع. ويعد جزء أساسياً من منظومة النقل المتعددة والمتكاملة التي تتمتع بها مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، والتي تشمل الجسر البري السعودي، وقطار الحرمين السريع، والطرق السريعة.
سوف يتضمن المخطط العام للميناء أكثر من 30 مساراً مائياً عميقاً، بعضها بعمق 18 متراً، بطاقة استيعابية تبلغ 20 مليون حاوية سنوياً عند انتهاء تطويره. ويمتلك الميناء أضخم وأفضل الرافعات في العالم ومبنى متعدد الاستخدام يوفر خدمة بضائع الدحرجة، وبضائع السائبة (صلبة وسوائل)، والبضائع العامة. ولضمان أعلى مستويات التشغيل، طور الميناء نظام مجتمع الميناء الذي يخفض المعاملات الورقية، ويوفر الوقت، والمعلومات المباشرة في كافة مراحل الإجراءات، مما يضمن الشفافية، والتخليص السريع في وقت وجيز.

محطة الحاويات:-

تضم محطات الحاويات في الميناء أكبر رافعات في العالم وأحدث التقنيات على الإطلاق. كما تتميّز بمدى مناولة يصل الى ٢٥ حاوية وقدرة استيعابية تصل إلى ٦٥ طن التي تعتبر الأمثل لخدمة أكبر طرازات السفن الحالية و المزمع تصنيعها بعد عقود.

– السعة: ٢٠،٠٠٠،٠٠٠ حاوية قياسية
– طول الأرصفة: ١١،٠٧٠ م
– العمق: ١٨ م

محطة الدحرجة:-

سيشكّل الميناء مركزا جديدا بالكامل لاستيراد المركبات والآلات وغيرها من البضائع ذات العجلات أو التي تعتمد الدحرجة
– السعة: ١،٥٠٠،٠٠٠ مركبة
– طول الأرصفة: ١،٤٢٠ م
– العمق: ١٤ م

القدرة الاستعابية: واحدة من أكبر مرافق استيراد السيارات والمركبات في العالم

الارتباط بمحطّات المواصلات الرئيسية:
– قربها من الوادي الصناعي في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية
– ارتباطها المباشر بشبكة الطرق السريعة الوطنية
– ارتباطها المباشر بمشروع الجسر البري المزمع إنشاؤه في المستقبل

خدمات منتظمة تعتمد أفضل الممارسات العالمية على مدار الساعة، بما في ذلك:
– تفريغ البضائع
– عمليات تخزين البضائع على رصيف الميناء لمدة قصيرة
– نقل البضائع إلى مناطق التخزين(على المدى المتوسط) ضمن مجمّع ميناء الملك عبد الله
– خدمات تخليص البضائع المستعجلة
– مراقبة المخزون باعتماد أحدث الطرق الرقمية

محطة البضائع السائبة والعامة:-

سيتم ربط أرصفة البضائع السائبة بمنطقة العمليات والخدمات(PSZ) عن طريق أحزمة النقل وخطوط الأنابيب. وستشكّل هذه المحطة مرفقا مثاليا للصناعات التي تقوم على استيراد المواد الخام والتي يتطلب نقلها استخدام وسائل آلية (أحزمة النقل وخطوط الأنابيب). وستتمّ خدمة هذه المحطة من خلال بوابة جنوبية مخصصّة لهذه الغاية..

سوف يتعامل ميناء الملك عبد الله مع البضائع العامة والخاصة بالمشاريع من خلال مرافقه المختلفة، إذ سيتم تفريغ البضائع باستخدام الرافعات المتواجدة على الشاطئ أو المثبتة في السفن. وستتمكن محطة البضائع العامة من استقبال الشحنات المرصوصة وغير المرصوصة بالإضافة إلى الشحنات التي تتطلب قدرات رفع خاصة. وستتم خدمة هذه المحطة من خلال بوابة جنوبية مخصصة لهذه الغاية.

– السعة: ١٥،٠٠٠،٠٠٠ طن
– طول الأرصفة: ١،٤٢٠ م
– العمق: ١٤ م

 

 

 

​التعليقات

​الحقول المطلوبة ، عليها نجمة *

5462