مركز الفن المعاصر بالدرعية – Addiriyah Contemporary Art Center

من هنا يمكنكم أضافة معلومة جديدة أو تعديل معلومة خاطئة. توثيق طلب التعديل بمرجع سيجعل احتمالية ظهور التعديل أعلى.




 




captcha


مركز الفن المعاصر بالدرعية – Addiriyah Contemporary Art Center

معلن عنه

إحصائيات المشروع

نوع المشروع

,

المدينة، المنطقة

منطقة الرياض, الدرعية

المالك

الهيئة العليا لتطوير الرياض

تحرير

نواف المطيري

كشفت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض عن أحدث مشاريعها العمرانية التراثية المتمثل في مشروع ‏إنشاء "مركز الفن المعاصر" الذي يقام ضمن برنامج تطوير الدرعية التاريخيّة، وذلك خلال ‏مشاركتها في "ملتقى التراث والفنون الثاني" الذين تنظمه الجمعية السعودية للمحافظة على التراث في ‏مركز الملك فهد الثقافي بمدينة الرياض خلال الفترة من 10 إلى 14 رجب 1437هـ.‏

راعى التصميم المعماري للمركز بشكل خاص النمط التقليدي ‏للبناء في المنطقة، والهيكل العمراني للدرعية، إضافة إلى محاكاة بعض تصاميم المدن السعودية ‏التاريخية، حيث يساهم مبنى المركز في إعادة التوازن البصري والربط بين المناطق المطوّرة في ‏برنامج الدرعية التاريخية، والبيئة الطبيعية المحيطة بالموقع، وذلك من خلال استفادة التصميم من ‏تعدّد وظائف المشروع، وتصميمه عدداً من المباني المستقلة التي أوجدت تناغماً ما بين المشروع ‏والبيئة المجاورة من مباني وشوارع ومزارع.‏

كما تم استيحاء قيم وأصالة الدرعية التاريخية في التصميم العمراني للمركز، عبر الاعتماد على ‏الصورة الفنية التجريدية في طريقة البناء، ليظهر المبنى على شكل نحت فنيّ يبعث على استمرارية ‏التواصل مع الأنماط التراثية القديمة في العمارة، إضافة إلى إعطاء المشروع فراغات واسعة ومرونة ‏للنمو المستقبلي أو التعديل إذا تطلَّب الأمر، وهذه الخاصيَّة هي إحدى ميزات النسيج العمراني ‏التقليدي.‏

ويقع مبنى المركز في حي البجيري بالدرعية التاريخية، بإطلالة مستطيلة على وادي حنيفة، تشرف ‏على أطلال حي الطريف المنيفة، وتعتمد الفكرة التصميمية للمركز على إنشاء فراغات شائقة، ‏متنوعة تستوعب مختلف وظائف المركز، من: قاعات للعرض، وقاعات للمحاضرات بمختلف ‏أحجامها، إضافة إلى المكاتب الإدارية والعناصر الخدمية الأخرى.‏

ويمزج تصميم المركز بين تقديمه تصوراً حديثاً للارتقاء الثقافي لإنسان المنطقة، مع الحفاظ على ‏الهوية العمرانية المحلية العريقة والانتماء المتناغم مع المكان، وينسجم كذلك مع البيئة الطبيعية لوادي ‏حنيفة والدرعية التاريخية؛ حيث تصطف كتل مباني المركز على ضفة الوادي، دون أن تؤثر على ‏الرؤية البصرية العامة لجمال الموقع، في الوقت الذي يعبّر فيه التصميم بكفاءة عن الهوية العمرانية ‏التراثية للدرعية التاريخية من خلال نمط تصميم المبنى ضمن كتل مستقلة، تترابط عبر ممرات ‏شاهقة، تتيح الحركة في جميع الاتجاهات.‏

المطور

الهيئة العليا لتطوير الرياض

المصمم

Schiattarella Associati

الاستشاري المعماري

Proge77

أستشاري الالكتروميكانيك

‏‏‏‏Tekser

المقاول

؟

 
 

 

 

​التعليقات

​الحقول المطلوبة ، عليها نجمة *

6022