مدينة الملك عبدالله الاقتصادية تفعل خدمة استئجار المركبات الخاصة أي درايف “iDrive” عن طريق الأجهزة الذكية

أعلنت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، عن تفعيل خدمة استئجار السيارات الخاصة (أي درايف iDrive)- شبكة المركبات الأولى من نوعها على مستوى المملكة. حيث ستوفر الخدمة الجديدة لسكان وزوار المدينة الاقتصادية إمكانية استئجار السيارات عبر تطبيق خاص يستخدم من خلال الأجهزة الذكية، عن طريق إدخال بيانات المستخدم ليتمكن فريق الدعم المختص من تنشيط وتفعيل الحساب، ومن ثم يبدأ في البحث عن السيارة الأقرب لموقعه والتي تتوزع على كافة أحياء ومناطق المدينة.

وبهذه المناسبة أوضح المهندس شادي بن محمد غمري، مدير تنفيذي أول لتطوير وخدمات المدينة الاقتصادية، قائلاً: “أن خدمة (أي درايف iDrive) سوف تعزز من جاذبية المدينة الاقتصادية وفعالية التنقل منها وإليها بكل يسر وسهولة، كما ستساهم في توفير المال والوقت وفترات الإنتظار للمواصلات العامة. “مشيراً إلى أن الخدمة الجديدة تعد ضمن جهود المدينة الاقتصادية الرامية لتطوير منظومة النقل العام التي تتميز بها، وتشمل قطار الحرمين، خدمة المواصلات العامة من وإلى مدينة جـدة. بالإضافة إلى شبكة الطرق السريعة المرتبطة بالمدينة الاقتصادية فضلاً عن خدمة النقل الترددي داخل المدينة”.

وتتوفر خدمة أي درايف بخطتين اقتصاديتين، هما: Go و Super. الخطة Go لا تشترط رسوم عضوية، وتبدأ رسوم الرحلة بمبلغ 5 ريالات، أما تسعيرة المشوار فتبدأ بأقل من 50 هللة للدقيقة خلال أول 6 ساعات، ثم 0.0166 هللة للدقيقة خلال الساعات الست التالية، ومجاناً لبقية اليوم حتى 200 كم. “مشيراً إلى أن خطة Super، تقدم عدداً أكبر من المميزات للمستخدم برسوم عضوية قدرها 30 ريالاً شهرياً، وتبدأ رسوم الرحلة من 5 ريالات، أما تسعيرة المشوار فتبدأ من 0.3666 هللة للدقيقة خلال أول 6 ساعات من الرحلة، ثم 0.0166 هللة للدقيقة خلال الساعات الست التالية، ومجاناً لبقية اليوم حتى 300 كم.

من جانبه، أعرب الأستاذ علي بن عبدالمحسن الفليج، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لشركة أسكوب (أي درايف iDrive)، عن سعادته بالشراكة مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، وعلق قائلاً :”نحن فخورون بتواجدنا في المدينة الاقتصادية التي تعد أحد أهم المشاريع الوطنية وواحدة من خطط الرؤية الوطنية الطموحة 2030 وأن نكون جزءاً من منظومة النقل في أكبر مدينة اقتصادية في المنطقة. حيث تسعى خدمة (أي درايف iDrive) لتلبية

وأعرب الأستاذ علي بن عبدالمحسن الفليج، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لشركة أسكوب (أي درايف iDrive)، عن سعادته بالشراكة مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، وعلق قائلاً :”نحن فخورون بتواجدنا في المدينة الاقتصادية التي تعد أحد أهم المشاريع الوطنية وواحدة من خطط الرؤية الوطنية الطموحة 2030 وأن نكون جزءاً من منظومة النقل في أكبر مدينة اقتصادية في المنطقة. حيث تسعى خدمة (أي درايف iDrive) لتلبية احتياجات السوق المحلي بأفضل الطرق المتطورة وباستخدام أحدث التقنيات، والمساهمة في خدمة ساكني وزوار المدينة الاقتصادية الأخذة بالنمو في كافة أعمالها.”مشيراً إلى أن التقدم التكنولوجي المتسارع مع تكنولوجيا الهواتف الذكية، يقدم حلولاً وأنماط حياة جديدة بالتزامن مع رؤية المملكة 2030، والتي تتناسب مع المدن الذكية كمدينة الملك عبدالله الاقتصادية.

الجدير بالذكر أن مدينة الملك عبدالله الاقتصادية تتميز ببيئة عصرية متطورة، مدعومة بباقةٍ واسعةٍ من الخدمات والمرافق الحيوية والاجتماعية والرياضية بتصاميم عالمية، وتتضمن سلسلة متنوعة من المطاعم وعربات الوجبات السريعة، وعدد من المحلات التجارية ونقاط البيع، إضافة إلى خدمات الرعاية الصحية والأمن والسلامة، والمساجد والحدائق وأماكن مخصصة لممارسة رياضة المشي وركوب الدراجات، كذلك مدرسة أكاديمية العالم التي تتوسط المدينة. بالإضافة إلى مجموعةٍ من المرافق والمجمعات الرياضية والاستجمام الحاصلة على جوائز عالمية مرموقة، كنادي الجولف العالمي “رويال غرينز”، وحديقة ومنتزه “جمان” العائلي والمسرح المفتوح، وحلبة سباق جمان “كارتنج”، ونادي اليخوت والرياضات المائية “البيلسان مارينا”، ونادي البيلسان الترفيهي وألعاب أكوا فن العائمة وغيرها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*