محافظ الهيئة العامة للاستثمار: المركز الوطني للتنافسية سيسهم في تحسين وتطوير البيئة التنافسية في المملكة

أوضح محافظ الهيئة العامة للاستثمار نائب رئيس اللجنة التنفيذية لتحسين أداء الأعمال في القطاع الخاص وتحفيزه للمشاركة في التنمية الاقتصادية «تيسير» م.إبراهيم العمر أن تنظيم المركز الوطني للتنافسية سيسهم في تحسين وتطوير البيئة التنافسية في المملكة، والارتقاء بترتيبها في المؤشرات والتقارير العالمية ذات العلاقة بالمشروع، من خلال دراسة المعوقات والتحديات التي تواجه القطاعين العام والخاص وتحديدها وتحليلها، واقتراح الحلول والمبادرات والتوصيات ومتابعة تنفيذها، باتباع أفضل الأساليب والممارسات التي تؤدي إلى تعزيز تنافسية المملكة محليا ودوليا.

وبين م.العمر في تصريح صحفي أن قرار مجلس الوزراء تنظيم المركز يأتي ضمن عدة إصلاحات واسعة تنفذها قيادة المملكة، تتوافق مع رؤية المملكة 2030، لتعزيز حركة الأعمال، مبينا أن المركز سيسهم في تعزيز الاقتصاد السعودي، كواحد ضمن أكبر 20 اقتصادا في العالم، وسيعزز من مكانة المملكة ضمن دول العشرين.

وأشار م.العمر إلى أن توجه المملكة حاليا نحو تفعيل وبناء هوية استثمارية موحدة للهيئة تحت شعار «استثمر في السعودية»، إلى جانب تبني مبادرات من شأنها الإسهام في تطوير الفرص الاستثمارية، سيكون له تأثير فاعل على نمو الاقتصاد السعودي، وزيادة حجم الصادرات، والقفز بمكانة المملكة إلى مراتب أعلى في ترتيب التنافسية الدولية.

وأفاد بأن اللجنة التنفيذية «تيسير» والجهات ذات العلاقة اتخذوا العديد من الإجراءات خلال الفترة الماضية.

اليوم

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*