تفاصيل تسويق 286 جزيرة بكر في “فرسان”

img_0057

كشف مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة جازان المهندس رستم الكبيسي تفاصيل اللجنة التنفيذية لتحفيز الاستثمار السياحي التي اعتمدها، اليوم الأربعاء، أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، وكذلك إنشاء مركز لخدمات الاستثمار السياحي، مبيناً أنها تأتي لما تشهده منطقة جازان من مقومات وجذب سياحي وخصوصاً في أرخبيل الجزر الذي يمتد على ساحل البحر الأحمر.

وقال الكبيسي، الذي عُين أميناً عاماً للجنة، لـ “سبق” إن الهدف من إنشاء اللجنة هو تسويق منطقة جازان وتسويق الفرص الاستثمارية السياحية وتسهيل وتسريع إجراءات الاستثمار حتى تتمكن المنطقة من جذب المستثمرين من القطاع الخاص السياحي وإحداث نقلة نوعية في مستوى الخدمات السياحية بما يتواكب مع رؤية المملكة رعاها الله 2030 ومبادراتها في منطقة جازان.

وأوضح أن من أهدافها رفع تنافسية البيئة الاستثمارية السياحية بالمنطقة من خلال معالجة المعوقات التي تواجه المستثمرين وتسهيل وتسريع إجراءات الاستثمار والتواصل الفعال مع المستثمرين داخل المنطقة وخارجها، وعرض الفرص الاستثمارية السياحية عليهم بطرق احترافية جذابة ومعرفة متطلباتهم ورغباتهم وأسباب ترددهم في الاستثمار بالمنطقة، وكذلك التسويق المكثف والمدروس للتعريف بالمنطقة، وعرض الفرص الاستثمارية السياحية من خلال المشاركة في المعارض المتخصصة داخل المملكة في المرحلة الأولى والخليج في المرحلة الثانية.

وحول المواقع المطروحة للاستثمار، قال الكبيسي “تنتظر 286 جزيرة بمنطقة جازان مبادرة التحول الوطني، لزيادة دخل الدولة واستثمارها سياحياً، وتعتبر جزر فرسان أحد أكبر الجزر الواقعة في جنوب البحر الأحمر، والتي تشتمل على 286 جزيرة، والتي تعد من أهم المواقع السياحية والاستثمارية، لامتلاكها مقومات طبيعية، وفرصاً استثمارية واعدة في المجالات السياحية والاقتصادية، وتحظى بكافة الخدمات”.

وأضاف: جزر فرسان تعتبر ضمن مبادرات برنامج التحول الوطني للمملكة 2020 لتطوير الجزر، لتصبح أحد أهم الوجهات السياحية بالمملكة.

واختتم تصريحه بأن الهيئة العامة للسياحة اعتمدت مبلغ 3 مليارات ريال لتطوير جزر فرسان، وتحويلها إلى بيئة سياحية، والتي ستستكمل تنفيذ مشاريعها خلال السنوات المقبلة.

واعتمد أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة تشكيل اللجنة التنفيذية لتحفيز الاستثمار السياحي بمنطقة جازان برئاسة نائب أمير منطقة جازان الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز, وتضم في عضويتها مديري الأجهزة الحكومية ذات العلاقة بالاستثمار السياحي, إضافة إلى إنشاء مركز لخدمات الاستثمار السياحي الذي يقدم الدعم والتسهيلات للمستثمرين بالقطاع السياحي بالمنطقة.

وأكد الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز أن جازان أصبحت محطة أنظار الكثير من رجال الأعمال الراغبين في الاستثمار بها، وخاصة في الجانب السياحي بعد إعلان الدولة حفظها الله لرؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 والتي تضمنت إحدى مبادراتها تطوير جزر فرسان إحدى أهم الوجهات السياحية في هذا الوطن الغالي , لذلك وافقنا على إنشاء لجنة تنفيذية لتحفيز الاستثمار السياحي برئاسة نائب أمير منطقة جازان وهدفها تسهيل مهام الراغبين بالاستثمار في المنطقة, وتذليل كافة العقبات لهم.

سبق

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*